تابعونا

لم يتم التحقق

تراجع عدد الاعتداءات على الصحافيين التونسيين

تونس

أكد تقرير النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين الشهري حول الاعتداءات على الصحافيين، والخاص بشهر تموز/يوليو، تراجع وتيرة الاعتداءات مقارنةً بشهر حزيران/ يونيو. إذ سجّلت وحدة الرصد بمركز السلامة المهنية خلال هذا الشهر 5 اعتداءات من أصل 13 إشعاراً بحالة وردت. وكانت الوحدة قد سجلت خلال شهر يونيو 11 اعتداءً.
وطاولت الاعتداءات خلال الشهر موضوع التقرير 7 صحافيين، من بينهم 4 صحافيات و3 صحافيين يعملون في 3 إذاعات وموقعين إلكترونيين وقناة تلفزيونية وحيدة.
وسجلت الوحدة خلال شهر تموز/ يوليو 2019 تواصل حالات المنع من العمل ضد الصحافيين حيث طاولت الصحافيين حالتا منع من العمل. كما تواصلت التتبعات العدلية للصحافيين حيث سجلت وحدة الرصد حالة ملاحقة قضائية، وسجلت الوحدة خلال نفس الشهر حالة اعتداء لفظي وحالة منع من العمل.
وقد تصدر الموظفون العموميون قائمة المعتدين على الصحافيين خلال شهر تموز/ يوليو 2019 بـ 3 اعتداءات، وأمنيون ومسؤولون عن الإعلام باعتداء وحيد لكل منهما.
وأوصى التقرير إدارات المهرجانات الصيفية بتوضيح شروط وآجال الاعتمادات ورفع التوصيات الضرورية للأمنيين المسؤولين على تأمين التظاهرات بضرورة احترام حق الصحافي في النفاذ إلى المعلومة، والمسؤولين الجهويين والجماعات المحلية إلى ضرورة احترام مبدأ التكافؤ بين الصحافيين في الحصول على المعلومة والوصول إليها والابتعاد عن منهج الإقصاء.
كما طلب من وزارة الداخلية التونسية تطوير سياستها الاتصالية خاصة في حالات الأزمات وعدم وضع قيود غير مشروعة على حركة الصحافيين في حال لم يكن أمنهم الميداني في خطر.

العربي الجديد

صور أو مقاطع فيديو

تراجع عدد الاعتداءات على الصحافيين التونسيين

اترك تعليق
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليقات:
الكود الأمنى:
10 + 5 =