تابعونا

لم يتم التحقق

نائبة برلمانية تهاجم الخط التحريري لإحدى المؤسسات الإعلامية

الرباط ، جهة الرباط القنيطرة

أحمد الصياد -
في سياق الدراسة و المصادقة على مشروع قانون رقم 27.20 بلجنة المالية و التنمية الاقتصادية بالبرلمان المغربي يوم 23 أبريل 2020 بحضور وزير الصناعة و الاستثمار و التجارة و الاقتصاد الأخضر و الرقمي، تدخلت النائبة البرلمانية حنان رحاب في خضم تفاعلها مع مقتضيات القانون الذي ينص على مجموعة من المقتضيات الخاصة بسير أشغال أجهزة إدارة شركات المساهمة و كيفية انعقاد جمعياتها العامة خلال مدة سريان حالة الطوارئ الصحية، موجهتا سهامها للخط التحريري لإحدى المؤسسات الإعلامية معتبرتاً أنها تعطي الدروس للسياسيين.
و ذلك جاء في سياق تدخلها حول الإشكاليات المرتبطة بإنتاج الكمامات و وضعية التجار الصغار و المقاولات المتوسطة و الصغرى و حماية المصانع الكبرى خاصة مصانع السيارات و الطائرات و غياب الوضوح و الشفافية في قطاع الأبناك .
حيث تساءلت عن الدعم المخصص لشركات صناعة الكمامات باعتبار أنها شركات استفادت دون أخرى. و اعتبرت أن التجار الصغار من أكثر المتضررين من الجائحة، حيث قالت " أن أصحاب التجارة الصغرى الغير غدائية لا يتلقوا أي دعم، و محلاتهم مقفولة في مناطق و مفتوحة في أخرى ".
و ساءلت الوزير مولاي حفيظ العلمي، "عن مآل المقاولات الصغرى و المتوسطة، حيث يتهددها الإغلاق و الإفلاس"، و أضافت " ما هي التدابير المخصصة لدعم مصانع السيارات و الطائرات من أجل الاستمرار في عملها و التدابير الوقاية من فيروس كورونا بها".
و عبرت عن أسفها حيال غياب الوضوح و الشفافية في قطاع الأبناك، حيث قالت "يجب على الحكومة حماية المغاربة من جشع قطاع الأبناك الذين يقومون في هذه الأزمة بإجراءات غير واضحة و غير شفافة".
و في خضم ذلك، أكدت على أنه " يجب أن نشغتل في إطار من الوضوح و الشفافية، لأن مغرب ما قبل كورونا ليس هو مغرب ما بعدها، فلا يمكننا أن نصمت عن مجموعة من الممارسات، فهناك مقاولات لا مواطنة، اقترحت على عمالها الاستفادة من الصندوق الوطني للتضامن الاجتماعي، و أدت نصف أجور عمالها بدون أن تبلغ عن ذلك، و أعلنت أن المؤسسة مقفلة و هي ليست كذلك".
و عبرت النائبة البرلمانية عن سخطها متهمة أحد المؤسسات الإعلامية بالتدليس و الغش و الفساد، مستغربة "إنها تعطي الدروس للمغاربة و الأحزاب و الحكومة و يمكنها أن تناقش حتى الخطاب الملكي بكل جرأة ووقاحة".
و أضافت بطريقة انفعالية " أن هؤلاء المؤسسات تعطينا الدروس جميعا، يقولون أننا لا نشغتل، و هم من يشتغلون، و يريدون أن يقوموا بالدور السياسي و الجمعوي و دور رئيس الحكومة".
و تشير بعض المعطيات أن المؤسسة الإعلامية التي اتهمتها حنان رحاب هي جريدة "أخبار اليوم" و موقعها الالكتروني "الأخبار24"، باعتبار أن بينها علاقة سيئة، حيث تم اتهام حنان رحاب بالضغط على الصحافيين من أجل مغادرة الجريدة بعد اعتقال توفيق بوعشرين مالكها، في حين نفت ذلك معتبرة أن ذلك "محاولة يائسة لخلق وقائع غير موجودة لدفعها للتراجع عن موقفها المساند للمشتكيات ضد بوعشرين".
و سبق للنائبة البرلمانية أن وضعت شكاية ضد بعض المواقع الالكترونية و بعض الصفحات في موقع فايسبوك ضد ما أسمته "تلفيق الأكاذيب وتشويه الحقائق باسمي، واستعمال كل وسائل السب والقذف والتشهير والتهديد ضدي"...
و يذكر أن حنان رحاب بالإضافة إلى مهمتها بالبرلمان، فهي عضوة بالمجلس الوطني للصحافة.

و يُعد ما صرحت به النائبة البرلمانية، ضغطا من أجل الرقابة الذاتية و مسا باستقلالية الإعلام.

صور أو مقاطع فيديو

نائبة برلمانية تهاجم الخط التحريري لإحدى المؤسسات الإعلامية
تاريخ الخرق : May 02 2020

اترك تعليق
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليقات:
الكود الأمنى:
12 + 6 =

تقارير إضافية

الأمن يفض احتجاج سلمي لطلبة محتجيين

11:07 Jan 25, 2017

الحي الجامعي مولاي اسماعيل الرباط, 6.71 Kms

مدير ثانوية متقاعد متابع بسبب تدوينة

17:57 Apr 16, 2020

الرباط ، جهة الرباط القنيطرة, 7.22 Kms

قانون جديد يمنع إشهار القمار بالإذاعة والتلفزيون

15:37 Sep 03, 2015

الرباط, عمالة الرباط, الرباط سلا القنيطرة, المغرب, 10.45 Kms