تابعونا

لم يتم التحقق

برنامج كاميرا خفية يمس تربية النشأ.اليوم

الرباط ، جهة الرباط القنيطرة

أحمد الصياد -
في كل شهر رمضان يعاود الجدال و السجال حول برنامج الكاميرا الخفية التي يقدمها الممثل و الإعلامي المصري رامز جلال بالقناة السعودية MBC، حيث سُجل دائما في المواسم السابقة للبرنامج إثارة النقاش حول تأثير مضمونه العنيف على المشاهد، حسب البعض، فيما كان يرى البعض الآخر، أن في ذلك مبالغة كبيرة، فكاميرا رامز جلال مضحكة و مسلية.
غير أن في هذا الموسم حل رامز جلال على متابعيه الموزعون في مختلف البلدان العربية بما فيها المغرب، بحلة جديدة تحت مسمى " رامز مجنون رسمي"، إلا أنه لقي ردود أفعال عكسية أقوى من سابقتها، وصلت حد مقاضاته لدى المحاكم المصرية و وقف بث برنامجه على الوسائل الإعلامية داخل مصر.
و ذهبت أقلام تصف محتوى برنامج " رامز مجنون رسمي " بأنه ينسف كل برامج التربية و التعليم و يكرس الجريمة النفسية مثل ما عبر عنه الإعلامي زياد شخنبه، بينما أكدت نسيمة دوادة الأخصائية الاجتماعية لمرصد حريات أن الطفل لا يميز بين الخطأ و الصواب، فقد يعتبر مشاهد التعذيب صوابا.

مضمون البرنامج :
فمضمون البرنامج، أنه يستدرج الإعلامي رامز جلال ضحاياه للمشاركة في برنامج باسم "الحقيقة"، من تقديم الإعلامية أروى، ويظهر رامز جلال في البرنامج لاحقا ليوقع ضيفه في مقلب التّعذيب وجهًا لوجه، أثناء جلوس الضيف على كرسي وهو مقيد ولا يستطيع الحركة.
فيقوم رامز جلال بالتلذذ في تعذيب ضيفه، عبر تقييده في كرسي و رفعه إلى الأعلى بشكل سريع و قوي، و تهديده بوضع أفعى على عنقه، و صعقه بالكهرباء، قبل أن يُسقط الضيف في بركة من الماء و الصابون.
الإعلامي الأردني زياد شخنبه يصف خطورة " رامز مجنون رسمي " على النشأ :
و علق الإعلامي الأردني زياد شخنبه، على مضمون البرنامج، واصفا إياه بالخطير على المجتمع، حيث قال " التمتع بتعذيب الآخرين بشكل ممزوج بالسخرية والإضحاك والبهجة هو جريمة نفسية ومشاهدة الناس خصوصاً الأطفال لها يومياً يُعطيهم جرعات متكررة تجعلهم يستمتعون بإيذاء الآخرين، ويجعلهم يتوقفون عن استهجان أو استغراب هكذا سلوكيات، إضافة إلى كونه متعب نفسياً وبلا شعور يزيد لدى المشاهدين حالة الغضب المفاجئ في أي موقف".
مؤكداً " هذا البرنامج يُنسف كل برامج التربية والتعليم ومكافحة التنمّر كما أنه يضرب بعرض الحائط كل مقاصد وتعاليم وأعراف شهر رمضان الكريم، من تهذيب النفس وتصفية الروح، وحسن المعاملة التي كلها تذهب هباء الريح بعد الإفطار ومشاهدة هذا البرنامج.
نسيمة دوادة أخصائية اجتماعية "الأطفال لا يميزون بين الخطأ و الصواب" :
يجب منع نوعية هذه البرامج لأنها تؤثر على التنشئة السليمة للإنسان بالتالي على المجتمع، فمن الملاحظ في البداية أن البرنامج لا يتضمن إعلان يمنع مشاهدته من قبل الأطفال، بذلك يمكن اعتبار أن الأطفال من الجمهور المتابع للبرنامج، و هذا أمر خطير، لأن الطفل عندما يشاهد شخص يتلذذ في تعذيب الناس بطرق وحشية، كالصعق بالكهرباء مثلا، لا يجد في ذلك أي ضرر، باعتبار أن الأطفال لا يتملكون ملكة التمييز بين الأشياء الصحية و المضرة.
و ما يزيد ذلك تعقيداً، هو عندما يشاهد الطفل أفراد عائلته يضحكون جراء مشاهدتهم للتعذيب، و لا يقومون بمنع طفلهم من مشاهدته أو يحذرونه بالقول أن ذلك غير سليم، فأمر عادي أن يقوم الطفل بسلوكات عنيفة تجاه محيطه، لأنه لم يجد من يمنعه ويوجهه .
لذلك عندما نلاحظ داخل المجتمع أناس يخاطرون و يقولون أن العنف و التعذيب و غيرهما طبيعي، فذلك ناتج عن عدم توجيههم أن في ذلك خطر و أنه وجب احترام الآخر و رسم الحدود معه.
فيجب من أجل مواجهة هذه البرامج، و حماية أطفالنا، من الضروري أن نربي فيهم وعي بأن هذه النوعية من البرامج خطيرة و لا يجب أن يشاهدونها، و أن السلوك الممارس فيها يشكل ضرراً على الجميع، بالتالي فلن يتطور إحساس الطفل تجاه الإعجاب بسلوك التعذيب أو سلوكيات مماثلة.

ردود أفعال مصرية :
في حين أصدرت نقابة الإعلاميين المصريين قراراً بتوقيف برنامج " رامز مجنون رسمي " و منع بثه في أي وسيلة إعلامية داخل مصر، وبررت النقابة قرارها في بيان أصدرته بعد الحلقة الأولى للبرنامج، أن المرصد الخاص بالنقابة رصد عددا من الخروقات والانتهاكات التي تحدث بالبرنامج، مضيفة إلى تضرر الكثير من المواطنين من محتوى البرنامج.
و أن قرار إيقاف البرنامج يتفق مع المادة الـ10 من الدستور المصري، التي تنص على أن الأسرة أساس المجتمع قوامها الدين والأخلاق وتحرص الدولة على تماسكها واستقرارها، والمادة 51 التي تنص على احترام كرامة المواطن وحمايتها.
و أكدت أن "رامز جلال يمارس نشاطا إعلاميا كمقدم برنامج على قناة أم بي سي هي موجهه للمجتمع المصري وتحمل اسم الدولة المصرية وبالبحث عما إذا كان المذكور مقيد بنقابة الإعلاميين أو حاصل على تصريح بمزاولة المهنة تبين أنه غير مقيد أو حاصل على تصريح لمزاولة مهنة الإعلام مخالفا ما نصت عليه المادة 2 والمادة 19 من قانون نقابة الإعلاميين رقم 93 لسنة 2016 ".
و في سياق متصل، قام المحامي المصري عمرو عبد السلام بتقدم ببلاغ رسمي للنائب العام ضد صاحب البرنامج، رامز جلال، متهمًا إياه بالتحريض على العنف بشكل واضح من خلال المقالب التي ينفذها في ضيوفه.

و يعد ما بث في برنامج " رامز مجنون رسمي " مسا بتربية النشأ.

صور أو مقاطع فيديو

برنامج كاميرا خفية يمس تربية النشأ.اليوم
تاريخ الخرق : May 12 2020

اترك تعليق
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليقات:
الكود الأمنى:
11 + 3 =

تقارير إضافية

تهديد بالجوء الى القضاء

10:12 Jan 31, 2015

المهد العالي لاعلام والاثصال, 2.29 Kms

البرلماني الادريسي يسحب البساط من تحت وزير العدل و الحريات

19:31 Dec 09, 2015

الرباط, عمالة الرباط, الرباط سلا القنيطرة, المغرب, 3.73 Kms

منع الصحافيين من العمل

22:08 Apr 25, 2020

الرباط ، جهة الرباط القنيطرة, 4.07 Kms